AddThis Social Bookmark Button
alt
عقدت لجنة تنسيق تيار الديمقراطيين العراقيين في كندا اجتماعها الاول بتأريخ 15/1/2012 لتوزيع المهام بين اعضائهاوتشكيل لجان اختصاص لمساعدتها في تنفيذ المهام للسنتين القادمتين، كما ناقشت مسألة القيام بنشاطات قريبة 
وبعض الامور المتفرقة  الاخرى. تم في البدء انتخاب الزميل سهاد بابان كمنسق عام للجنة والزميل أكرم سليم نائبا له ووزعت المسؤوليات الاخرى على بقية اعضاء اللجنة وتم الاتفاق على تشكيل لجان اختصاص هي الاعلام، العلاقات/ شؤون المرأة، العلاقات/ شؤون المنظمات والمؤسسات، الشباب، النشاطات والمالية وتطعيم هذه اللجان بأعضاء من الزملاء الذين قدموا طلبات انتماء بعد اخذ رأيهم من خلال رسالة بهذا الخصوص توجه الى جميع الاعضاء. توقفت اللجنة عند موضوع رسائل التحية والتضامن التي وصلت الى المؤتمر التأسيسي لتيار الديمقراطيين العراقيين في كندا من منظمات واشخاص وتمت الاشارة اليها في الجلسة الاولى للمؤتمر وللاسف لم تظهر في تقريرنا الذي نشرناه في الصحف والمواقع الالكترونية وتود اللجنة ان تعتذر على هذا السهو وتقدم شكرها الجزيل لتيار الديمقراطيين العراقيين الشقيق في الدنيمارك ومجلس حركة كوران (التغيير) في كندا والاتحاد الديمقراطي العراقي في الولايات المتحدة (وصلت حديثا) والتيار الديمقراطي العرااقي الشقيق في النجف الاشرف والتيار الديمقراطي العراقي الشقيق في السويد والحركة الديمقراطية الاشورية والاستاذ الدكتور سيار الجميل والاستاذ الدكتور تيسير الالوسي على ارسالهم رسائل تحية وتضامن الى مؤتمرنا ونؤكد تقديرنا العالي لهذه الممارسة الاخوية الصادقة والتي أشعرتنا بالقوة والفخر والاعتزاز، آملين أن تستمر كتقليد ثابت للديمقراطيين العراقيين عند كل خطوة مهمة يخطوها. وبهذه المناسبة نود ان نوجه شكرنا وتقديرنا للزملاء الذين عملوا بدون كلل طوال العام الماضي ابتداءا باعضاء لجنة المبادرة الذين وضعوا اللبنات الاولى ثم أعضاء اللجنة التحضيرية  للجهود الرائعة في تأسيس التيار وانجاح المؤتمر، ولكل من مد يد المساعدة في اعمال اللجنة في التحضير للمؤتمر ونخص منهم الزميل الاستاذ ابراهيم برخو وزملائه والى كل الذين وضعوا ثقتهم بنا وحرصوا على متابعتنا ونعاهدهم بأن عمل لجنة التنسيق والذي بدأ مباشرة بعد المؤتمر بأدخال التعديلات التي أقرها المؤتمر على اللائحة الداخلية ومراجعة برنامج العمل الذي أقره المؤتمر ايضا، هاتان الوثيقتان الرئيسيتان اللتان سيتم نشرهما قريبا، نعاهدهم بأن عملنا سوف يستمر من اجل تعزيز العمل الديمقراطي وسط جاليتنا لخدمة وطننا ودعم جهود المخلصين من ابنائه لتحقيق البديل الديمقراطي 
 
واقامة دولة القانون والعدل والمساواة والتي ينعم فيها اهلنا بالازدهار والعيش الحر الآمن الكريم.
العراق الديمقراطي أملنا
لجنة تنسيق تيار الديمقراطيين العراقيين في كندا  16/1/2012