Get Adobe Flash player

اخر المقالات

دولة فاشلة.... سلطات وهويات ....! عدنان حاتم السعدي

دولة فاشلة.... سلطات وهويات ....! عدنان حاتم السعدي

رداً على المغرضين ..

رداً على المغرضين ..

صور لمرشحي التحالف المدني الديمقراطي من عموم المحافظات العراقية .. 2.

صور لمرشحي التحالف المدني الديمقراطي من عموم المحافظات العراقية .. 2.

أنتخبوا المستقبل ! يوسف ابو الفوز

أنتخبوا المستقبل ! يوسف ابو الفوز

فتوى المرجعية العليا للشعب العراقي: انتخاب الاسلاميين حرام! رزاق عبود

العمود الثامن وجوه صدام الساخرة . علي حسين

العمود الثامن وجوه صدام الساخرة . علي حسين

العراق بعد 11 سنة.. هل خاب حملنا ؟  رشيد الخيّون

العراق بعد 11 سنة.. هل خاب حملنا ؟ رشيد الخيّون

عالم آخر .. من ستنتخبون وخيال صدام حسين .  سرمد الطائي

عالم آخر .. من ستنتخبون وخيال صدام حسين . سرمد الطائي

تغريدة الاربعاء :الخازوق العراقي .. ابراهيم االخياط

تغريدة الاربعاء :الخازوق العراقي .. ابراهيم االخياط

ايها الخرف,الى الهارم الشيخ كاظم الحائري الآيراني الفارسي ومن لف لفه؟ ذياب مهدي آل غلآم

ايها الخرف,الى الهارم الشيخ كاظم الحائري الآيراني الفارسي ومن لف لفه؟ ذياب مهدي آل غلآم

سلاما ياعراق : 100 يوم من العزلة . هاشم العقابي

سلاما ياعراق : 100 يوم من العزلة . هاشم العقابي

مقتطف من رسالة بعث بها الرفيق الخالد

مقتطف من رسالة بعث بها الرفيق الخالد "فهد" من سجن الكوت الى الرفاق ..

المهدي المنتظر .. احمد القبانجي

المهدي المنتظر .. احمد القبانجي

صور لمرشحي التحالف المدني .. وايقونات جميلة ومعبرة للتحالف ..1 .

صور لمرشحي التحالف المدني .. وايقونات جميلة ومعبرة للتحالف ..1 .

تموتين ما لبسچ خزّامة .. زكي رضا

تموتين ما لبسچ خزّامة .. زكي رضا

بمناسبة مرور 11 عاماً على تحرير العراق من الفاشية. عبدالخالق حسين

بمناسبة مرور 11 عاماً على تحرير العراق من الفاشية. عبدالخالق حسين

هل السيد المالكي ولي أمر أم ولي دم؟ زكي رضا

هل السيد المالكي ولي أمر أم ولي دم؟ زكي رضا

يخدمُ مَنْ الأساءة لأسم

يخدمُ مَنْ الأساءة لأسم " الپێشمه‌رگه"؟! يوسف أبو الفوز

من ذكريات المسرح الأنصاري , يوم بكى الأنصار. محمد الكحط

توقفوا عن بث بذور الفرقة بين العرب والكرد ...؟! شه مال عادل سليم

توقفوا عن بث بذور الفرقة بين العرب والكرد ...؟! شه مال عادل سليم

حسن العلوي: يكتب وصيته ..  حسن حاتم المذكور

حسن العلوي: يكتب وصيته .. حسن حاتم المذكور

أحلام الناس البسطاء .. سامح عوده

الى جميع الهيئات والبرلمانات الدولية والقوى المحبة للحرية والسلام.... تضامنوا مع الطفولة

8 آذارعيد الخصب، عيد الفرح، عيد المرأة

8 آذارعيد الخصب، عيد الفرح، عيد المرأة

سندريلا العراق .. حسين علوان

العيد الثمانون له دلالاته المشرفة . خالد ياسر الحيدر

العيد الثمانون له دلالاته المشرفة . خالد ياسر الحيدر

شكسبير -- وروائع الأدب الأنكليزي . عبد الجبار نوري

شكسبير -- وروائع الأدب الأنكليزي . عبد الجبار نوري

بطاقات أنصارية لسيدة الثامن من اذار . يوسف أبو الفوز

بطاقات أنصارية لسيدة الثامن من اذار . يوسف أبو الفوز

احياء لتراث بهجت عطية المشين . عادل حبه

احياء لتراث بهجت عطية المشين . عادل حبه

دفاعاً عن المتربصين الحاقدين .  د. علاء الأسوانى

دفاعاً عن المتربصين الحاقدين . د. علاء الأسوانى

يوم المرأة العالمي --- زهرة وأبتسامة وحب . عبد الجبار نوري

يوم المرأة العالمي --- زهرة وأبتسامة وحب . عبد الجبار نوري

نوري المالكي : جهالة سياسية وفوضى عارمة .  جعفر عبد المهدي صاحب

نوري المالكي : جهالة سياسية وفوضى عارمة . جعفر عبد المهدي صاحب

الكباب أكلة غير ديمقراطية ! يوسف أبو الفوز

الكباب أكلة غير ديمقراطية ! يوسف أبو الفوز

الولاية الثالثة.. جسور وألغام . عبد المنعم الأعسم

الولاية الثالثة.. جسور وألغام . عبد المنعم الأعسم

AddThis Social Bookmark Button

 

البنتاغون مستعد لتدريب قوات عراقية في بلد ثالث

 

أ. ف. ب.

واشنطن: أكد مسؤول كبير في وزارة الدفاع الاميركية أن الجيش الاميركي مستعد لتدريب قوات عراقية في بلد ثالث على مهمات لمكافحة الارهاب بغية محاربة المتمردين المرتبطين بتنظيم القاعدة. واضاف هذا المسؤول طالبا عدم كشف هويته ان هذا التعاون سيتم "على الارجح" اذ ان واشنطن وبغداد تدعمان المبادرة، شرط موافقة الاردن على استضافة جنود اميركيين وعراقيين.

 

وزير التركي: حكومة بغداد تدلي بتصريح مختلف كل اسبوع

 

Fri Jan 17, 2014

انقرة (رويترز) - قال وزير الطاقة التركي يوم الجمعة إن تعليقات وزير النفط العراقي بشان اتخاذ اجراء قانوني محتمل ضد تركيا لا بد وانها "جرى التعبير عنها بطريقة غير دقيقة."

وأبلغ تانز يلدز قناة سكاي 360 التلفزيونية "هم يدلون بتصريح مختلف كل اسبوع" في إشارة الي الحكومة المركزية في بغداد.

واضاف قائلا "اعتبر هذا التصريح جملة جرى التعبير عنها بطريقة غير دقيقة."

وفي وقت سابق قال وزير النفط العراقي عبد الكريم لعيبي ان العراق سيتخذ اجراءات قانونية واجراءات اخرى لمعاقبة تركيا واقليم كردستان العراقي وايضا الشركات الاجنبية عن اي مشاركة في صادرات كردية من النفط "المهرب" بدون موافقة بغداد

 

اختفاء قائممقام ومدير شرطة الفلوجة الجديدين

 

السبت, 18 كانون2/يناير 2014

شفق نيوز/ كشف مجلس محافظة الأنبار عن اختفاء قائممقام الفلوجة الجديدة ومدير شرطتها، وانقطاع الاتصال معهما منذ نحو أسبوع.

يأتي ذلك بينما عثرت الشرطة على جثث 14 من رجال العشائر السنية بعد يوم من خطفهم على أيدي أشخاص يرتدون ملابس رجال الأمن.

وخطف الرجال الذين ينتمون إلى عائلة واحدة أثناء حضورهم جنازة في بلدة الطارمية شمال بغداد.

وذكر أقارب المختطفين أنهم سألوا قوات الأمن عما حدث، لكن القوات نفت أي صلة لها بالحادثة.

يأتي هذا بينما لا تزال المواجهة مستمرة بين عشائر الأنبار ومسلحي تنظيم "داعش

 

قائد الفرقة الذهبية يتهم بعض اهالي الانبار بادخال [داعش] من غير العراقيين الى منازلهم

 

18 كانون2/يناير 2014

{بغداد السفير: نيوز}

اتهم قائد الفرقة الذهبية للعمليات الخاصة اللواء فاضل جميل البرواري بعض اهالي الانبار بادخال [داعش] من غير العراقيين الى منازلهم ويتوعد بتصفيتهم .

وذكر البرواري في صفحته الشخصية بمواقع التواصل الاجتماعي[فيسبوك] تعليقا على صورة نشرها " يقولون نحن رجال هذه الصورة في احدى شوارع الرمادي ومنقولة من احدى صفحات داعش وسؤالي لكم هو هل من في الصورة عراقيين في هذه الصوره من كل الجنسيات هل دخلوا هؤلاء الى الرمادي وبقية مدنها بدون تعاون اهلها؟؟!.

واضاف ان " ليس جميع اهالي الانبار هم متعاونين مع داعش لكن البعض منهم ساعد الارهابيين واقول لهم " تبا لرجال يدعون النخوة وهم يجلبون الاغراب بايديهم لمنازلهم وهنا تعجز الكلمات بوصفكم ياحثالة المجتمع وسيتم تصفيتكم جميعا ان شاء الله ". [بحسب قوله].

وكان رئيس مؤتمر صحوة العراق أحمد ابو ريشة قد اعلن امس ان مسلحين من تنظيم [داعش] من جنسيات عربية واجنبية كانوا متواجدين في سوريا تسللوا الى العراق.

 

بغداد تكلف لجاناً وخبراء نفطيين لتحديد العقوبة على اربيل وانقرة

 

السبت, 18 كانون2/يناير 2014

شفق نيوز/ اكدت وزارة النفط العراقية، السبت، ان لجاناً مختصة تتولى تحديد "الضرر"، الناجم عن تصدير اقليم كوردستان النفط عبر الاراضي التركية، وما يترتب على الاخيرين من عقوبات قانونية.

وكان وزير النفط العراقي عبد الكريم لعيبي قد قال في تصريح صحفي، امس الجمعة إن بغداد ستتخذ اجراءات قانونية وإجراءات اخرى لـ"معاقبة" تركيا وإقليم كوردستان وأيضا الشركات الاجنبية على أي مشاركة في صادرات كوردية من النفط "المهرب" من دون موافقة بغداد.

وقال المتحدث الاعلامي لوزارة النفط عاصم جهاد في حديث لـ"شفق نيوز"، ان "الحكومة ستتخذ كافة الاجراءات القانونية بحق كل من يتصرف بالنفط العراقي بصورة غير شرعية".

وقللت انقرة على لسان وزير طاقتها تانز يلدز، امس الجمعة، من تهديدات الحكومة العراقية قائلاً "هم يدلون بتصريح مختلف كل اسبوع".

واضاف جهاد ان "هناك خبراء و لجان مختصة ستعمل على تحديد حالة الضرر التي ستلحق بالعراق في حال استمرت اربيل في سعيها لتصدير النفط دون موافقة بغداد واتخاذ الاجراءات القانونية بحق اربيل وتركيا"، داعياً الى اعتماد الحوار لحل المشاكل كافة بين بغداد واربيل والسعي الى الاستثمار الامثل للثروة الوطنية.

وأثارت محاولات كوردستان لبيع النفط والغاز بشكل مباشر غضب المسؤولين في بغداد الذين يؤكدون أن الحكومة الاتحادية هي وحدها صاحبة الحق في إدارة موارد الطاقة العراقية.

وقالت حكومة الإقليم الاسبوع الماضي إن النفط بدأ يتدفق في خط أنابيب جديد يمتدد إلى تركيا ومن المتوقع بدء التصدير في نهاية هذا الشهر ثم تعزيز الإمدادات في شباط وآذار.

إلا ان رئيس الحكومة نوري المالكي هدد بخفض حصة كوردستان من الميزانية المالية للعراق إذا مضت قدما في خطط التصدير بدون موافقة بغداد.

 

الأردن يبدي استعداده لتدريب القوات العراقية على أراضيه

 

18 كانون الثاني 2014

السومرية نيوز/ بغداد

أعلنت الحكومة الأردنية، السبت، عن استعداها لتدريب القوات الأمنية العراقية على طرق "مكافحة الإرهاب" في أراضيها، مؤكدة امتلاكها أفضل مراكز التدريب العسكرية والأمنية على المستوى العالمي.

وقال وزير الاتصال والإعلام والمتحدث باسم الحكومة الأردنية محمد المومني في تصريح لـ"سكاي نيوز عربية"، إن "نقاشات عراقية أميركية بدأت مع الحكومة الأردنية من خلال القنوات المختصة لتدريب القوات العراقية على الأراضي الأردنية".

واضاف المومني أن بلاده "تنظر بإيجابية إلى تدريب هذه القوات، لا سيما أن ذلك يتسق مع جهود الاردن الحثيثة في مكافحة الإرهاب"، مشيرا الى أن "الحكومة الأردنية قادرة على القيام بهذا المهمة، خاصة أن لديها أحد أفضل مراكز التدريب العسكرية والأمنية على المستوى العالمي".

 

إختفاء محافظ ديالى بعد تولي التميمي منصبه بالوكالة

 

السبت, 18 كانون2/يناير 2014

شفق نيوز/ افاد مصدر سياسي مطلع، السبت، بان محافظ ديالى عمر الحميري الذي سحبت يده من ادارة المحافظة للتحقيق بملفات فساد مالية وادارية أختفى من المحافظة منذ نحو عشرة ايام.

وقال المصدر لـ"شفق نيوز"، إن "الحميري وبعد صدور قرار رئاسة الوزراء سحب يده اختفى من المحافظة ولم ينتظر انتهاء فترة التحقيق التي يفترض ان تجريها النزاهة معه".

ورجح المصدر ان يكون الحميري قد توجه الى "اقليم كورستان للاقامة هناك".

وتولى نائب المحافظ السابق فرات التميمي منصب المحافظ وكالة على خلفية قرار رئيس الوزراء نوري المالكي بسحب يد محافظ ديالى عمر الحميري من مهامه.

وعقد 15 عضوا في مجلس ديالى عن كتل التحالف الوطني والتاخي والتعايش الكوردستاني واعضاء منشقين عن عراقية ديالى السنية جلستين رسميتين في كانون الثاني الجاري.

وشكل مجلس ديالى حكومته السابقة في حزيران الماضي من تحالف ضم العراقية والاحرار والتاخي والتعايش الكوردستانية، الا ان المحكمة الادارية نقضت الحكومة في الثاني من تشرين الاول الماضي واعتبرت جلسة تشكيلها فاقدة للشرعية بناء على شكوى قضائية قدمها تحالف ديالى الوطني وحسمت لصالحه.

 

عشائر الرمادي وقوات الأمن مستعدة لاقتحام الفلوجة

 

بغداد – «الحياة»

السبت ١٨ يناير ٢٠١٤

تتجه الأنظار في محافظة الأنبار إلى أن الفلوجة، حيث يتمركز مقاتلون من «داعش» وفصائل أخرى، بالإضافة إلى عشائر مختلفة، فالتوقعات تشير إلى أنها ستكون ميدان معركة جديدة، بعد فشل مبادرة قادتها العشائر لإخلائها من المسلحين.

وأكدت مصادر عشائرية في الفلوجة لـ «الحياة» أن «عناصر «القاعدة» و «داعش»، ومنهم من ينتمي الى جنسيات غير عراقية، بدأوا منذ أول من امس بالظهور وسط المدينة، على رغم أنهم لم يرفعوا حتى اليوم علم التنظيم.

وقالت المصادر إن «داعش» رفض مبادرة زعماء عشائر لإخلاء المدينة من كل المظاهر المسلحة خلال شهر واحد، وإعادة عناصر الشرطة المحلية إلى مراكزهم، مقابل توفير ممرات آمنة لانسحاب المسلحين منها. ولفتت إلى أن المسلحين التابعين لـ «المجلس العسكري العشائري» وافقوا على المبادرة، وان رفض المقاتلين التابعين لـ»داعش» والذين تدفقوا إلى الفلوجة قادمين من الخالدية والصقلاوية، قاد إلى انقسام كبير في صفوف المسلحين.

إلى ذلك، قال زعيم تنظيم «الصحوة» الشيخ أحمد أبو ريشة في بيان أمس، إن «مسلحي تنظيم داعش يسيطرون على مركز الفلوجة، فيما تسيطر العشائر على أطرافها»، وأكد قرب الهجوم «لتحريرها في الأيام المقبلة».

وأضاف أن «قوات العشائر من البو علوان و البو عيسى وأبناء المحامدة والحلابسة، الموجودة في أطراف الفلوجة يستعدون لدخولها في الأيام المقبلة». وأكد السيطرة على شارع 60 ومنطقة الملعب وسط الرمادي بعد تطهيرهما من مسلحي «داعش»، لكن مصادر وشهوداً اكدوا استمرار وجود مقاتلي التنظيم في حي الضباط، بالاضافة الى تحركهم في قرى وأرياف بين الفلوجة والرمادي.

أما إمام جامع الفرقان في الفلوجة الشيخ عبد الحميد جدوع فدعا رئيس الوزراء نوري المالكي إلى «سحب جيشه من الفلوجة». وطالب الأمم المتحدة والجامعة العربية بالتدخل و «محاسبته لارتكابه المجازر الجماعية ضد أهل السنة والجماعة في الأنبار».

وقال عضو مجلس عشائر الفلوجة الشيخ محمد البجاري لـ «الحياة» إن «القصف ازداد منذ ليل أول من أمس، وأدى إلى هدم العديد من المنازل فاضطر بعض السكان إلى النزوح».

وأكد نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاع أمس أن «الجماعات المسلحة تسيطر حالياً على وسط الفلوجة وحل الأزمة سيتم خلال وقت قصير».

 

 

عضو بالقانونية يؤكد ان إدارة النفط من صلاحيات الأقاليم والمحافظات حصرا

 

18 كانون الثاني 2014

السومرية نيوز/ بغداد

اكد عضو اللجنة القانونية النيابية لطيف مصطفى، السبت، ان إدارة النفط والغاز من صلاحيات الأقاليم والمحافظات حصرا، معتبرا ان ما يقوم به كردستان حاليا من تنقيب واستكشاف واستخراج ونقل وتصدير ومن ثم البيع هو دستوري.

وقال مصطفى في بيان صدر، اليوم، وتلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه ان "إدارة النفط والغاز والتي تتضمن عمليات التنقيب عن النفط واستكشافه واستخراجه ونقله وتصديره وبيعه، هي صلاحيات الأقاليم والمحافظات حصرا"، مبينا ان "المادة 111 من الدستور نصت على أن النفط والغاز ملك للشعب العراقي في كل الأقاليم والمحافظات".

واضاف مصطفى ان "المادة 112 جاءت بعد المادة 111 لتتحدث عن امرين أولهما إدارة النفط والغاز والتي فرقت بين نوعين من الحقول وهي الحقول الحالية أي التي كانت موجودة عند نفاذ الدستور ويستخرج منها النفط والغاز، فإدارتها وجميع العمليات النفطية من نقل وتصدير وبيع تكون مشتركة بين الحكومة الاتحادية وحكومات الاقاليم والمحافظات، وإذا حصل خلاف بينهما تكون الأولوية فيها لقانون الإقليم والمحافظة استنادا الى الشق الأخير من المادة 115 من الدستور باعتبارها صلاحيات مشتركة"، مشيرا الى ان "ذلك يدل على ان إدارة النفط والغاز التي تشمل في هذه الحالة عمليات تنقيب واستكشاف واستخراج ثم النقل والتصدير والبيع تكون من صلاحيات الأقاليم والمحافظات حصرا".

وأكد مصطفى ان "الامر الثاني في هذه المادة هو رسم السياسات الاستراتيجية اللازمة لتطوير النفط والغاز والتي تشمل إصدار قانون للنفط والغاز ووضع الخطط الفنية والمستقبلية لتطويرها بما يحقق أعلى منفعة للشعب العراقي، فهي أيضا مشتركة بين الحكومة الإتحادية وحكومات الأقاليم والمحافظات، ولايجوز لجهةٍ ما التفرد بها دون مشاركة الاخرى"، لافتا الى ان "ما يقوم به الإقليم حاليا من تنقيب واستكشاف واستخراج ونقل وتصدير ومن ثم البيع يكون بموجب الدستور ضمن صلاحياته، باعتبار أن جميع حقول الإقليم هي من الحقول التي اكتشفت بعد نفاد الدستور".

وتابع مصطفى ان "الاقليم محكوم بأربعة أمور وفقا لروح المادتين الدستوريين 111 و112، وهي ان يقوم بإدارة النفط والغاز التي تشمل التنقيب عن النفط واستكشافه واستخراجه ونقله وتصديره وبيعه وأن يقوم بها بشكل يحقق أعلى منفعة للشعب العراقي، أي ان يقوم بإعطاء المناقصات والمزايدات وجميع تلك العمليات للشركات بشفافية وبشكل علني بما يؤدي الى تحقيق أعلى منفعة للشعب، كما يلزم بالكشف عن الكميات المصدرة أمام الشعب العراقي لأنها ثروة الشعب، وبيعها بالأسعار العالمية، وتسليم وارداتها للخزينة الاتحادية".

 

تنظيم «الصحوة « في ديالى يؤكد استعداده لشن هجوم على «داعش»

 

بعقوبة - محمد التميمي/ الحياة

السبت ١٨ يناير ٢٠١٤

أعلن تنظيم «الصحوة» في محافظة ديالى جاهزيته لشن عمليات أمنية في المناطق التي تشهد انتشاراً لمسلحي تنظيم «الدولة الإسلامية في العراق والشام» (داعش)، فيما قتل ستة، بينهم ثلاثة من عناصر «الصحوة» في مواجهات مع التنظيم.

وأوضح القيادي في «الصحوة» رعد الجبوري في تصريح إلى «الحياة» أن «1500 مقاتل انضموا إلى الصحوة للمشاركة في استتباب الأمن وقتال مسلحي التنظيمات المرتبطة بالقاعدة». وأكد «جاهزية قواته لشن أي حملة أمنية في المناطق التي تشهد توترات أو انتشاراً للمسلحين، بعد ورود معلومات عن تسلل عناصر مسلحة إلى ديالى».

وكانت القوات الأميركية أعلنت تشكيل تنظيم «الصحوة» عام 2006 لمواجهة مسلحي «القاعدة»، بزعامة أبو مصعب الزرقاوي، وذلك إبان ذروة الحرب الأهلية التي شهدتها ديالى، وأسفرت عن مقتل وإصابة وتهجير الآلاف قبل أن تتسلم الحكومة مهمة التنظيم الذي يضم شيوخ عشائر.

جاء ذلك فيما أكد مسؤولون أمنيون «معلومات عن انتشار مسلح لتنظيم داعش في ناحية قره تبه القريبة من جبال حمرين الذي يعتبر معقلاً رئيساً للمسلحين».

وأوضح مسؤول أمني طلب عدم ذكر اسمه لـ «الحياة»، أن «المسلحين نفذوا هجمات وقاموا بخطف سائقي شاحنات وقتلهم».

وكانت الأجهزة الأمنية أعلنت إجراءات احترازية في 6 وحدات إدارية للحد من امتداد العنف الذي تشهده محافظات الأنبار وصلاح الدين.

وأكد الناطق باسم شرطة ديالى المقدم غالب عطية الكرخي لـ «الحياة»، أن «الأجهزة الأمنية، وضعت في حساباتها التهديدات التي يشكلها المسلحون، وأن عناصر الشرطة مستعدة لأي مواجهة محتملة مع داعش».

إلى ذلك، قتل ستة أشخاص، بينهم طفل وثلاثة من عناصر الصحوة في هجمات متفرقة أحدها انتحاري الخميس في محافظة الأنبار، حيث تواصل قوات عراقية عمليات طرد مسلحين من «الدولة الإسلامية في العراق والشام» ومناهضين للحكومة.

في الرمادي، قال ضابط في الشرطة برتبة رائد إن «ثلاثة من عناصر الصحوة قتلوا وأصيب خمسة من رفاقهم في هجوم انتحاري بحزام ناسف». وأضاف الطبيب فائز فيصل حصيلة الضحايا. وأشار إلى تسلم جريحين هما امرأة وطفل، أصيبا جراء اشتباكات مسلحة وقعت ليل الخميس الجمعة في منطقة الملعب، في وسط الرمادي.

ويسيطر مسلحون من «الدولة الإسلامية في العراق والشام» (داعش) على مناطق متفرقة في الرمادي، فيما تواصل قوات الأمن وعناصر الصحوة اشتباكات مستمرة منذ عدة أيام لطردهم منها.

وفي الوقت نفسه، تواصل قوات، بينها «الفرقة الذهبية» التابعة لرئيس الوزراء نوري المالكي وقوة التدخل السريع التابعة لوزارة الداخلية، هجوماً على معقل للمسلحين في منطقة البوبالي. واتخذت «الدولة الإسلامية في العراق والشام» معقلاً رئيسياً في هذه المنطقة بين الفلوجة والرمادي في محاذاة نهر الفرات، لسهولة التنقل والاختباء فيه لكثافة الأشجار وانفتاحها على الصحراء.

وكان مسؤول أمني ذكر أن «الهدف الرئيسي هو السيطرة على قطاع» البو بالي، مضيفاً أن العملية تهدف أيضاً إلى استعادة جثث ثمانية عناصر من قوات الأمن.

وتشكل هذه الأحداث أسوأ أعمال عنف تشهدها محافظة الأنبار التي تتشارك مع سورية بحدود تمتد لنحو 300 كلم منذ سنوات. وهي المرة الأولى التي يسيطر فيها مسلحون على مدن كبرى منذ اندلاع موجة العنف الدموية التي تلت الاجتياح الأميركي عام 2003.

وقال المحلل السياسي إحسان الشمري إن «نجاح المالكي في فرض الأمن في الأنبار سيعزز حظه في الفوز في الانتخابات المقبلة، لكنه إذا فشل في ذلك، فإن الأمر لا يقتصر على مستقبل المالكي السياسي، وإنما يمثل تهديداً للعملية السياسية».

ويؤمن الشمري بالنجاح في القضاء على الإرهاب، قائلاً: «أرجح الجانب الإيجابي أكثر لوجود دعم دولي لمواجهة الإرهاب».