Get Adobe Flash player

اخر المقالات

دولة فاشلة.... سلطات وهويات ....! عدنان حاتم السعدي

دولة فاشلة.... سلطات وهويات ....! عدنان حاتم السعدي

رداً على المغرضين ..

رداً على المغرضين ..

صور لمرشحي التحالف المدني الديمقراطي من عموم المحافظات العراقية .. 2.

صور لمرشحي التحالف المدني الديمقراطي من عموم المحافظات العراقية .. 2.

أنتخبوا المستقبل ! يوسف ابو الفوز

أنتخبوا المستقبل ! يوسف ابو الفوز

فتوى المرجعية العليا للشعب العراقي: انتخاب الاسلاميين حرام! رزاق عبود

العمود الثامن وجوه صدام الساخرة . علي حسين

العمود الثامن وجوه صدام الساخرة . علي حسين

العراق بعد 11 سنة.. هل خاب حملنا ؟  رشيد الخيّون

العراق بعد 11 سنة.. هل خاب حملنا ؟ رشيد الخيّون

عالم آخر .. من ستنتخبون وخيال صدام حسين .  سرمد الطائي

عالم آخر .. من ستنتخبون وخيال صدام حسين . سرمد الطائي

تغريدة الاربعاء :الخازوق العراقي .. ابراهيم االخياط

تغريدة الاربعاء :الخازوق العراقي .. ابراهيم االخياط

ايها الخرف,الى الهارم الشيخ كاظم الحائري الآيراني الفارسي ومن لف لفه؟ ذياب مهدي آل غلآم

ايها الخرف,الى الهارم الشيخ كاظم الحائري الآيراني الفارسي ومن لف لفه؟ ذياب مهدي آل غلآم

سلاما ياعراق : 100 يوم من العزلة . هاشم العقابي

سلاما ياعراق : 100 يوم من العزلة . هاشم العقابي

مقتطف من رسالة بعث بها الرفيق الخالد

مقتطف من رسالة بعث بها الرفيق الخالد "فهد" من سجن الكوت الى الرفاق ..

المهدي المنتظر .. احمد القبانجي

المهدي المنتظر .. احمد القبانجي

صور لمرشحي التحالف المدني .. وايقونات جميلة ومعبرة للتحالف ..1 .

صور لمرشحي التحالف المدني .. وايقونات جميلة ومعبرة للتحالف ..1 .

تموتين ما لبسچ خزّامة .. زكي رضا

تموتين ما لبسچ خزّامة .. زكي رضا

بمناسبة مرور 11 عاماً على تحرير العراق من الفاشية. عبدالخالق حسين

بمناسبة مرور 11 عاماً على تحرير العراق من الفاشية. عبدالخالق حسين

هل السيد المالكي ولي أمر أم ولي دم؟ زكي رضا

هل السيد المالكي ولي أمر أم ولي دم؟ زكي رضا

يخدمُ مَنْ الأساءة لأسم

يخدمُ مَنْ الأساءة لأسم " الپێشمه‌رگه"؟! يوسف أبو الفوز

من ذكريات المسرح الأنصاري , يوم بكى الأنصار. محمد الكحط

توقفوا عن بث بذور الفرقة بين العرب والكرد ...؟! شه مال عادل سليم

توقفوا عن بث بذور الفرقة بين العرب والكرد ...؟! شه مال عادل سليم

حسن العلوي: يكتب وصيته ..  حسن حاتم المذكور

حسن العلوي: يكتب وصيته .. حسن حاتم المذكور

أحلام الناس البسطاء .. سامح عوده

الى جميع الهيئات والبرلمانات الدولية والقوى المحبة للحرية والسلام.... تضامنوا مع الطفولة

8 آذارعيد الخصب، عيد الفرح، عيد المرأة

8 آذارعيد الخصب، عيد الفرح، عيد المرأة

سندريلا العراق .. حسين علوان

العيد الثمانون له دلالاته المشرفة . خالد ياسر الحيدر

العيد الثمانون له دلالاته المشرفة . خالد ياسر الحيدر

شكسبير -- وروائع الأدب الأنكليزي . عبد الجبار نوري

شكسبير -- وروائع الأدب الأنكليزي . عبد الجبار نوري

بطاقات أنصارية لسيدة الثامن من اذار . يوسف أبو الفوز

بطاقات أنصارية لسيدة الثامن من اذار . يوسف أبو الفوز

احياء لتراث بهجت عطية المشين . عادل حبه

احياء لتراث بهجت عطية المشين . عادل حبه

دفاعاً عن المتربصين الحاقدين .  د. علاء الأسوانى

دفاعاً عن المتربصين الحاقدين . د. علاء الأسوانى

يوم المرأة العالمي --- زهرة وأبتسامة وحب . عبد الجبار نوري

يوم المرأة العالمي --- زهرة وأبتسامة وحب . عبد الجبار نوري

نوري المالكي : جهالة سياسية وفوضى عارمة .  جعفر عبد المهدي صاحب

نوري المالكي : جهالة سياسية وفوضى عارمة . جعفر عبد المهدي صاحب

الكباب أكلة غير ديمقراطية ! يوسف أبو الفوز

الكباب أكلة غير ديمقراطية ! يوسف أبو الفوز

الولاية الثالثة.. جسور وألغام . عبد المنعم الأعسم

الولاية الثالثة.. جسور وألغام . عبد المنعم الأعسم

AddThis Social Bookmark Button

 

انفجارات تهز بغداد ومسلحون يقتحمون مركزاً للشرطة

 

بغداد - يو بي آي

الإثنين ١٦ ديسمبر ٢٠١٣

هزت سلسلة انفجارات مناطق متفرقة من بغداد، فيما سيطر مسلحون على مركز شرطة قضاء بيجي في محافظة صلاح الدين، شمال العاصمة العراقية، ما أدى إلى مقتل 17 شخصاً على الأقل.

وشملت الانفجارات مناطق الصدرية، قرب ساحة النهضة، وبغداد الجديدة وطريق محمد القاسم السريعة.

وقال شهود عيان إن "الانفجارات أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى، من دون التمكن من تحديد عددهم".

كما اقتحم مسلحون وانتحاريون مركز شرطة قضاء بيجي، شمال تكريت، مركز محافظة صلاح الدين في شمال بغداد.

وقال مصدر أمني في المحافظة، إن "4 مسلحين مجهولين يرتدون أحزمة ناسفة، اقتحموا مركز شرطة قضاء بيجي وفرضوا سيطرتهم عليه، بينما هرعت قوات الأمن إلى المنطقة في محاولة لاستعادة المركز من أيدي المسلحين".

وأضاف إن "المسلحين قتلوا خلال عملية الاقتحام 3 عناصر من الشرطة بينهم ضابط برتبة نقيب"، لافتاً إلى أن "المسلحين مهدوا لهجومهم بتفجير سيارة مفخخة".

وأفاد مصدر أمني محلي بأن "اشتباكات تدور الآن بين المسلحين وبين قوات الأمن في محيط المركز، بينما فرضت السلطات المحلية حظراً للتجول على القضاء".

 

حظر للتجوال في بيجي بعد فرار سجناء من القاعدة

 

الرمادي - أحمد الحمداني / العربية

قتل 3 من أفراد الشرطة العراقية وجرح آخرون في عملية اقتحام نفذها مسلحون بمركز شرطة بيجي بمحافظة صلاح الدين في العراق.

وأفاد مراسل "العربية" بأن مسلحين منتمين للقاعدة سيطروا بالكامل على مباني الشرطة في بيجي، وقتلوا عدداً كبيراً من أفراد الشرطة، وانتشروا فوق مواقع وأبراج المراقبة للمبنى، وتمكنوا من إطلاق سراح عشرات السجناء الخطرين المنتمين للقاعدة، بعضهم محكوم بالإعدام في قضايا إرهاب، وقاموا بالاستيلاء على مخازن للأسلحة في بيجي.

وأكد مصدر أمني لـ"العربية" أن المسلحين كانوا يخططون لتهريب عناصر ينتمون إلى "داعش" من مركز شرطة قضاء بيجي.

ومن جانبها، فرضت الشرطة العراقية حظر التجوال في بيجي على إثر فرار السجناء، فيما توجهت قوة من السيارات والجيش من بغداد إلى بيجي شمال صلاح الدين لمساندة الشرطة في قتال المسلحين واستعادة مركز شرطة بيجي وجميع المباني الحكومية التابعة للشرطة

 

مسلحون يقتحمون المجلس البلدي لقضاء تكريت وسقوط قتلى وجرحى

 

16 كانون الأول 2013

السومرية نيوز/ صلاح الدين

أفاد مصدر أمني في شرطة صلاح الدين، الاثنين، بأن مسلحين مجهولين اقتحموا المجلس البلدي لقضاء تكريت وسط صلاح الدين، ما أدى الى سقوط قتلى وجرحى.

وقال المصدر في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "مسلحين مجهولين فجروا، اليوم، سيارة مفخخة قرب مبنى المجلس البلدي لقضاء تكريت وسط المحافظة اعقبه هجوم مسلح، ما اسفر عن سقوط قتلى وجرحى لم تعرف حصيلتهم بعد"، مبينا ان "المسلحين تمكنوا من اقتحام مبنى المجلس".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "الاشتباكات لا تزال مستمرة لغاية الان"، مشيرا الى ان "القوات الامنية طوقت مكان الحادث، ومنعت الاقتراب منه، فيما هرعت سيارات الاسعاف لنقل الجرحى الى مستشفى قريب لتلقي العلاج وجثث القتلى دائرة الطب العدلي".

يذكر أن محافظة صلاح الدين، شهدت، اليوم الاثنين (16 كانون الاول 2013)، مقتل ستة مسلحين وثلاثة من عناصر الشرطة واصابة خمسة اخرين بانفجار سيارة مفخخة اعقبه هجوم مسلح استهدف مركز شرطة قضاء بيجي، فيما تمكن مسلحون مجهولون من السيطرة على المركز، حيث فرضت القوات الامنية حظرا شاملا للتجوال وتمكنت من استعادت السيطرة على المركز.

 

انفجار سيارة قرب مجلس بغداد وسط العاصمة

 

16 كانون الأول 2013

السومرية نيوز/ بغداد

افاد مصدر في الشرطة العراقية، الاثنين، بان ثلاثة اشخاص قتلوا واصيب ثمانية اخرون بانفجار سيارة مفخخة قرب مجلس محافظة بغداد وسط العاصمة.

وقال المصدر في حديث لـ"السومرية نيوز"، ان "سيارة مفخخة كانت مركونة قرب مبنى مجلس محافظة بغداد في منطقة الصالحية وسط العاصمة، انفجرت، صباح اليوم، ما اسفر عن مقتل ثلاثة اشخاص واصابة ثمانية اخرين بجروح متفاوتة".

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان "قوة امنية طوقت مكان الحادث، ومنعت الاقتراب منه، فيما هرعت سيارات الاسعاف لنقل الجرحى الى مستشفى قريب وجثث القتلى الى دائرة الطب العدلي".

يذكر أن بغداد شهدت، اليوم الاثنين (16 كانون الاول 2013)، انفجار ثلاث سيارات مفخخة استهدفت منطقتي البياع والنهضة، ما اسفر عن سقوط العشرات من القتلى والجرحى.

 

القوات الأمنية تسيطر على مركز شرطة بيجي وتقتل ستة من المسلحين

 

2013/12/16

المدى برس/ صلاح الدين

أفاد مصدر في شرطة صلاح الدين، اليوم الاثنين، بأن القوات الأمنية سيطرت على مركز شرطة بيجي شمالي تكريت ، وقتلت ستة من المسلحين، فيما أكد مقتل وإصابة ثمانية من عناصرها الشرطة، أشار إلى أن القوات الامنية فرضت حظرا شاملا للتجوال في القضاء.

وقال المصدر في حديث إلى (المدى برس)، إن "قوات من الجيش والشرطة تمكنت، صباح اليوم، من السيطرة على مركز شرطة قضاء بيجي، وقتلت ستة من المسلحين الذين اقتحموا، صباح اليوم، مركز الشرطة"، مبينا أن "ضابطا برتبة نقيب في الشرطة وثلاثة من عناصرها قتلوا وأصيب خمسة آخرين خلال الاشتباكات مع المسلحين".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن أسمه، أن "سيارات الاسعاف نقلت الجرحى إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج وجثث القتلى إلى دائرة الطب العدلي، فيما فرضت حظرا شاملا على الاشخاص والمركبات والدراجات بجميع انواعها".

وكان مصدر في شرطة محافظة صلاح الدين قال في حديث إلى (المدى برس)، صباح اليوم، أنفجار سيارة مفخخة كانت مركونة بالقرب من مركز ومديرية شرطة قضاء بيجي، أعقبها وقوع اشتباك بين عناصر حماية المركز ومسلحين يحملون بنادق رشاشة وقنابل يدوية، مما أسفر عن مقتل ضابط برتبة رائد واثنين من عناصر الشرطة واحد المسلحين.

 

70 قتيلا وجريحا حصيلة 6 تفجيرات في بغداد

 

الإثنين, 16 كانون1/ديسمبر 2013

شفق نيوز/ افادت مصادر طبية وامنية بسقوط 70 شخصا اليوم الإثنين في سلسلة تفجيرات استهدفت عدة مناقطق في العاصمة بغداد.

وقالت مصادر امنية لـ"شفق نيوز"، سيارة مفخخة انفجرت صباح اليوم في شارع الهادي بمنطقة الكفاح، اودى بحياة 5 واصاب 15 اخرين، اعقبه تفجير بسيارة مفخخة ايضا قرب شركة الظلال للسيارات، مما ادى إلى مقتل اربعة واصابة 20.

وتابعت المصادر أن 3 اشخاص قتلوا واصيب 7 بانفجار سيارة مفخخة قرب مجلس محافظة بغداد في منطقة الصالحية، بينما قتل 3 واصيب 11، بانفجار سيارة مفخخة قرب تربية الكرخ الثانية في منطقة البياع.

واصيب ثلاثة اشخاص بحسب المصادر بانفجار عبوات ناسفة في مناطق بغداد الجديدة والحسينية والمحمودية. بينما قالت مصادر طبية لـ"شفق نيوز"، إن مستشفيات بغداد استقبلت نتيجة التفجيرات نحو 15 قتيلاً و55 مصابا بجروح متفاوتة.

 

فرض حظر للتجوال في تكريت وإخلاء المدارس على خلفية اقتحام المجلس البلدي

 

16 كانون الأول 2013

السومرية نيوز / صلاح الدين

أفاد مصدر في شرطة محافظة صلاح الدين، الاثنين، بأن القوات الأمنية فرضت حظراً شاملاً للتجوال في تكريت وأخلت مدارس المدينة على خلفية اقتحام المجلس البلدي لقضاء تكريت.

وقال المصدر في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "القوات الأمنية قررت فرض حظر شامل على التجوال في مدينة تكريت وإخلاء المدارس من الطلبة والموظفين على خلفية اقتحام المجلس البلدي لقضاء تكريت".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "حظر التجوال يستمر حتى إشعار آخر".

وكان مصدر أمني أفاد، في وقت سابق من اليوم الاثنين، بأن مسلحين مجهولين فجروا سيارة مفخخة قرب مبنى المجلس البلدي لقضاء تكريت وسط المحافظة اعقبه هجوم مسلح، ما اسفر عن سقوط قتلى وجرحى لم يعرف عددهم بعد، مبينا ان المسلحين تمكنوا من اقتحام مبنى المجلس.

 

العراقيون 36 مليونا عام 2014 والذكور اعلى من الاناث

 

16/12/2013

بغداد 7 ملايين و665 الف نسمة نينوى 3 ملايين و524 الف نسمة البصرة مليونان و744 الف نسمة المثنى 770 الفا و476 نسمة

بغداد ـ قاسم الحلفي

قدرت وزارة التخطيط عدد نفوس سكان العراق بأكثر من 36 مليون نسمة، كاشفة عن ان نسبة الذكور اعلى من الاناث.

وذكرت الاحصائية التي اعدتها الوزارة وخصت "الصباح" بنسخة منها، ان تقديرات نفوس العراق للعام المقبل ستبلغ 36 مليونا واربعة الاف و552 نسمة، كاشفة عن ان عدد الذكور سيبلغ 18 مليونا و319 ألفا وثمانية نسمات وهو اعلى من عدد الاناث الذي سيبلغ 17 مليونا و685 الفا و544 نسمة.

واوضحت الاحصائية التي اصدرها الجهاز المركزي للاحصاء بالوزارة، ان نفوس محافظة بغداد ستكون الاعلى اذ تبلغ سبعة ملايين و665 الفا و292 نسمة وتشكل نسبة 21.3 بالمئة من مجمل نفوس العراق، فيما كانت تقديرات نفوس محافظة المثنى الادنى مسجلة 770 الفا و476 نسمة بنسبة 2.1 بالمئة، وجاءت بعد بغداد محافظة نينوى التي قدر عدد نفوس مواطنيها بثلاثة ملايين و524 الفا و348 نسمة وشكلت نسبة 9.8 بالمئة، والبصرة بمليونين و744 الفا و758 نسمة وشكلت 7.6 بالمئة من نفوس العراق.

واردف ان الاحصائية قدرت نفوس محافظة السليمانية بمليونين و39 الفا و767 نسمة بنسبة 5.6 بالمئة، ونفوس كركوك بمليون و508 آلاف و854 نسمة بنسبة 4.2 ، مبينة ان عدد سكان محافظة النجف الاشرف شكل نسبة 3.9 بالمئة وعدد نفوسها مليون و389 الفا و549 نسمة.

وكشفت الاحصائية عن ان نسبة الذكور والاناث في المناطق الحضرية مثيلاتها في المناطق الريفية،حيث بلغ عدد الذكور في جميع المناطق الحضرية في المحافظات 12 مليونا و762 الفا و242 نسمة يقابلها خمسة ملايين و556 الفا و766 نسمة في الريف، اما عدد الاناث في المناطق الحضرية فبلغ 12 مليونا و320 الفاً و929 نسمة يقابلها خمسة ملايين و365 الفا و 516 نسمة في الريف.

 

حقوق الإنسان النيابية: عقوبة الإعدام في العراق أصبحت ذات نزعة انتقامية

 

16 كانون الأول 2013

السومرية نيوز / بغداد

اعتبرت لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب، الاثنين، أن عقوبة الإعدام في العراق أصبحت ذات نزعة انتقامية خارج الأطر القانونية، مطالبة بإيقاف العقوبة، فيما أشارت إلى أن سمعة العراق الدولية في مجال العدالة على المحك.

وقال رئيس اللجنة سليم الجبوري في بيان صدر، اليوم، وتلقت "السومرية نيوز"، إن "عقوبة الإعدام في العراق أصبحت ذات نزعة انتقامية تجاوزت الأطر القانونية إلى الدوافع السياسية"، مشددا على ضرورة "إيقافها لضمان تنفيذ العدالة بشكل شفاف".

وأضاف الجبوري، وهو عضو في الائتلاف الدولي لمناهضة عقوبة الإعدام، أن "المجتمع الدولي وائتلافه لمناهضة عقوبة الإعدام وجميع المنظمات العالمية لحقوق الإنسان تقف موقفا حازما ضد ما يجري في العراق"، مؤكدا أن "سمعة العراق الدولية في مجال العدالة على المحك".

وكانت وزارة العدل أكدت، في (13 تشرين الأول 2013)، أن إلغاء عقوبة الإعدام في العراق من اختصاص السلطة التشريعية وليس من صلاحيتها، مشيرة إلى أن إصدار أحكام الإعدام تخضع للاستئناف والتمييز من لجنة قضائية تضم 30 قاضياً.

وأعلنت وزارة العدل، في (10 تشرين الأول 2013)، عن تنفيذها أحكام الإعدام بحق 42 مداناً بتهمة "الإرهاب" بينهم امرأة، مبينة أن تنفيذ تلك الأحكام جاء بعد اكتسابها الدرجة القطعية ومصادقة رئاسة الجمهورية عليها.

يذكر أن القضاء العراقي يسمح بعقوبة الإعدام في نحو 50 جريمة، منها "الإرهاب"، والاختطاف، والقتل، وتتضمن أيضا جرائم أخرى مثل الإضرار بالمرافق والممتلكات العامة.

 

قانون الموازنة الإتحادية في مقدم جدول أعمال البرلمان

 

بغداد - «الحياة»

الإثنين ١٦ ديسمبر ٢٠١٣

يستأنف البرلمان العراقي غداً الفصل التشريعي الأخير، وعلى جدول أعماله عدد من مشاريع القوانين في مقدمها قانونا الموازنة العامة والتقاعد.

وكان مجلس الوزراء أعلن في وقت سابق تشكيل لجنة مصغرة لمناقشة الموازنة الاتحادية لعام 2014 قبل عرضها على البرلمان.

وقال النائب عن لجنة المال أمين هادي لـ «الحياة» إن «البرلمان ملزم إقرار الموازنة خلال الفصل التشريعي الأخير، ونتوقع أن يتم الانتهاء منها قبل شباط (فبراير) المقبل». وأشار إلى أن كتلة «التحالف الكردستاني لديها مطالب أو شروط أكثر من العام الماضي تنوي تقديمها خلال الأيام المقبلة وهي تتجاوز مخصصات البيشمركة وشركات النفط».

وأضاف أن «تأخير إرسال الموازنة إلى البرلمان حتى الآن حصل كي يتم الاتفاق عليها في مجلس الوزراء وفيه ممثلو كل الكتل البرلمانية، ما يعني أنها ستكون شبه مكتملة عند إرسالها».

ولفت إلى أن «موازنة العام المقبل تبلغ 147 بليون دولار على أساس سعر النفط 90 دولاراً للبرميل».

إلى ذلك، قال هادي إن البرلمان سيصوت «على التعديل الثاني لقانون الخدمة الجامعية رقم 23 لعام 2008، والتعديل الأول لقانون الآثار والتراث رقم 55 لعام 2002، بالإضافة إلى التعديل الثامن لقانون وزارة التعليم العالي والبحث العلمي رقم 40 لعام 1988».

من جهة أخرى، دعا النائب عن ائتلاف «دولة القانون» علي شلاه إلى «استغلال الظرف الانتخابي وطرح القوانين المهمة لإقرارها لأن أحداً لا يستطيع الوقوف في وجهها». وقال: «لا بد من طرح القوانين التي تخدم المواطن العراقي قبل انتهاء المدة المحددة من عمر مجلس النواب ومن أهمها قانون التقاعد الموحد وكل ما له علاقة برواتب الموظفين وتوحيد رواتبهم».

وأضاف أن «لو طرحت هذه القوانين في هذا الوقت سيتم التصويت عليها لأن الجميع لا يريد أن يسجل على نفسه نقطة أنه وقف ضد إرادة الشعب، في وقت الانتخابات».

 

المرجع الحائري يفتي بجواز القتال إلى جانب الأسد

 

بغداد: «الشرق الأوسط»

أصدر رجل الدين الشيعي العراقي آية الله العظمى كاظم الحائري، المقيم في إيران، أول فتوى علنية تجيز القتال في الحرب الأهلية الدائرة رحاها في سوريا، إلى جانب القوات الموالية للرئيس بشار الأسد.

ويقيم الحائري في مدينة قُم، التي تعدّ عاصمة إيران الدينية. وينخرط كثير من أتباعه مقاتلين في ميليشيا «عصائب أهل الحق» المسلحة الخطيرة، وهي ميليشيا تدعمها إيران وقد هاجمت القوات الأميركية الموجودة في العراق مرارا. وتقول تلك الميليشيا إنها ترسل المقاتلين إلى سوريا. ويرأس تلك الميليشيا قيس الخزعلي، الذي كان مساعدا لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر قبل أن ينشق عنه، وقضى عدة سنوات رهن الاعتقال لدى القوات الأميركية، ثم جرى الإفراج عنه عقب تسليمه للحكومة العراقية. ويقاتل العديد من المسلحين الشيعة حول ضريح السيدة زينب جنوب العاصمة السورية دمشق.

وفي رده على سؤال لأحد أتباعه عن مشروعية السفر إلى سوريا والقتال هناك، قال الحائري: «المعركة الدائرة في سوريا ليست للدفاع عن ضريح السيدة زينب، إنها حرب يخوضها الكفرة ضد الإسلام، ومن ثم ينبغي الدفاع عن الإسلام». وأضاف الحائري في تعليقات منشورة على موقعه الإلكتروني الرسمي: «القتال في سوريا مشروع، والذين يُقتلون خلال المعارك هم شهداء». وأكد أحد العاملين في مكتبه أن تلك التعليقات صحيحة وصادرة رسميا عن آية الله العظمى كاظم الحائري.

ويقول عشتار الكعبي، عضو ميليشيا «عصائب أهل الحق» الذي ينظم إرسال المقاتلين الشيعة من العراق إلى سوريا، إنه يوجد في الوقت الحالي نحو ألف مقاتل من التابعين للميليشيا في سوريا، وإن كثيرين يتطوعون للذهاب إلى الأراضي السورية للانخراط في القتال الدائر هناك. وبسؤاله عما إذا كانت فتوى الحائري وراء الزيادة في أعداد المقاتلين، قال الكعبي لوكالة «أسوشييتد برس»: «نعم، لقد كان لتلك الفتوى الأثر الكبير في تلك الزيادة».

وأعلن الائتلاف الوطني السوري، المظلة الرئيسة للمعارضة السورية، أخيرا أن مقاتلين من 14 تنظيما شيعيا يقاتلون إلى جانب القوات الحكومية في سوريا. وعلى الرغم من أن إيران تبقى الحليف الرئيس لسوريا، فإن الائتلاف يقول إنه يجري جلب هؤلاء المقاتلين إلى سوريا بمساعدة رئيس وزراء العراق نوري المالكي.

وبعد شهور من إنكار مشاركته في الحرب، أعلن تنظيم حزب الله اللبناني، الذي تدعمه إيران، رسميا انضمامه للقتال إلى جانب قوات الأسد في شهر مايو (أيار) الماضي. ومنذ ذلك الحين، ساعد حزب الله القوات الحكومية في استعادة السيطرة على مجموعة من المدن والقرى الواقعة قرب الحدود اللبنانية.

من جهتها، أكدت جماعة «عصائب أهل الحق» في العراق أن أي فتوى يصدرها مرجع شيعي إنما هي ملزمة لأتباعه ومقلديه. وفي حين استبعد الناطق الرسمي باسم الجماعة، أحمد الكناني، في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن تكون الفتوى «تمثل دعوة للقتال إلى جانب بشار الأسد»، فإنه عد أن «أي قتال في سوريا إنما يهدف إلى منع وصول المتطرفين إلى الأماكن الشيعية المقدسة، وبالتالي يمكن أن تكون فتنة طائفية في عموم المنطقة». وأضاف الكناني أن «السيد الحائري له فتوى قديمة بهذا الاتجاه، ولكنها بشكل عام ملزمة لأتباعه ومقلديه، وهذا أمر معروف لدى الشيعة». وأضاف: «إننا لا نقاتل إلى جانب بشار الأسد لأن رؤيتنا للأسد هي أنه نظام بعثي ديكتاتوري، ولكن نرى أن التغيير يجب أن يكون بوسائل أخرى، كما أن البديل المطروح الآن هو الأكثر تطرفا».

ويعد آية الله كاظم الحائري من بين أبرز رجال الدين الشيعة الذين أثارت فتاواهم جدلا في الأوساط المختلفة بعد عام 2003، ويعد أحد أبرز مراجع التيار الصدري لأنه كان من مقلدي المرجع الشيعي البارز محمد محمد صادق الصدر، والد مقتدى الصدر، الذي اغتيل مع ولديه عام 1999 على يد جهاز المخابرات العراقي في عهد صدام حسين. ويعد الحائري من القيادات الدينية والسياسية البارزة في الساحة العراقية. وكان محمد صادق الصدر قد أوصى أتباعه قبل وفاته بأن يتبعوا ثلاثة مراجع من بعده، كان الحائري أحدهم، والاثنان الآخران هما: محمد اليعقوبي ومحمد إسحاق الفياض.

 

بعد كبة ....النفط البرلمانية تؤكد وجود "شبهات" بعقد مصفى ميسان

 

2013/12/16

المدى برس/ بغداد

أيدت لجنة النفط والطاقة النيابية وجود "شبهات" بشأن الشركة السويسرية التي تم التعاقد معها لتنفيذ مصفى ميسان، واتهمت وزير النفط ونائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة، بـ"احتضان المفسدين والتعتيم على الوثائق بعدم التعاون مع البرلمان"، في حين ردت وزارة النفط بأن الموضوع عبارة عن "مذكرة تفاهم" لم تصل الى مرحلة التعاقد بعد، وأيدها في ذلك مكتب نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني .

وكان الخبير العراقي المغترب، مثنى كبة، قد وجه في (10 كانون الاول 2013)، رسالة مفتوحة عبر وسائل الإعلام، إلى رئيس الحكومة، نوري المالكي، اتهم فيها وزارة النفط، بـ"التعاقد مع شركة سويسرية وهمية، هي سا تارم، لتجهيز وبناء وتشغيل مصفاة للنفط في محافظة ميسان،(مركزها مدينة العمارة، 320 كم جنوب شرق العاصمة بغداد)، بطاقة إنتاجية قدرها 150 ألف برميل يومياً، بقيمة 6.5 مليار دولار أميركي"، مؤكداً أن "الشركة ليس لديها أي كيان في سويسرا ولم تقم بأي نشاط في مجال النفط أو تصفيته وهي غير مؤهلة لتنفيذ عقد بتلك القيمة".

وقال عضو لجنة النفط والطاقة النيابية، عدي عواد، في حديث إلى (المدى برس)، إن "أغلب العقود الكبيرة التي تهم البلد وتؤثر على اقتصاده في الكهرباء أو النفط، تحول إلى شركات غير رصينة، أو وهمية"، مشيراً إلى أن أي مسؤول في القطاع النفطي تتم الإشارة إليه من قبل مجلس النواب، أو أي جهة رقابية، يتم ترقيته من قبل وزير النفط، ومنحه امتيازات".

وعد عواد، أن ""حاضنة المفسدين في وزارة النفط، تتمثل بالوزير نفسه، ونائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة"، لافتاً إلى أن ذلك "يصب بالتأكيد في مصلحتهما الخاصة"، بحسب رأيه.

وكشف عضو لجنة النفط والطاقة النيابية، عن "وجود تحقيق في مجلس النواب حالياً لمعرفة حقيقة تلك الشركة ومن الذي أسهم في إدخالها لوزارة النفط، ومن أحال مثل هذا العقد الكبير إليها"، مبيناً أن هناك "الكثير من الشبهات والمعلومات بشأن تلك الشركة، لكن التحقيقات لم تكتمل بعد".

واتهم عواد، "وزارة النفط بعدم التعاون مع مجلس النواب"، مستدركاً أن "اللجنة البرلمانية كانت تمتلك معلومات ووثائق عن تلك الشركة، لكنها لم تتمكن من تدقيقها بسبب التعتيم الذي مارسه وزير النفط والمفتش العام للوزارة بهذا الشأن"، واصفاً الوزارة بأنها "أشبه بالصندوق المغلق الذي لا تستطيع أعلى سلطة رقابية الدخول إليه والحصول على أية وثيقة منه".

وكان رئيس الحكومة العراقية، نوري المالكي، أعلن في "العاشر من تشرين الأول 2013)، عن توقيع عقد استثماري مع شركة سويسرية لإنشاء مصفى ميسان النفطي، بكلفة إجمالية قدرها ستة مليارات دولار، وفي حين بين أن الطاقة الانتاجية للمصفى ستبلغ 150 ألف برميل يومياً، ذكرت الشركة أن المشروع سيكون "باكورة" تنفيذ مشاريع أخرى في العراق بمختلف المجالات.

بالمقابل نفت وزارة النفط العراقية، أن يكون الموضوع مع الشركة السويسرية، قد بلغ مرحلة التعاقد الرسمي، مبينة أنه عبارة عن "مذكرة تفاهم ليس إلا".

وقال المتحدث باسم الوزارة، عاصم جهاد، في حديث إلى (المدى برس)، إن "شركة سا تارم السويسرية وقعت مع الحكومة العراقية مذكرة تفاهم تتعلق بمشروع لتجهيز وبناء وتشغيل مصفاة للنفط في محافظة ميسان، ولم يتم التعاقد معها رسمياً كما جاء في رسالة مثنى كبة"، عاداً أن "مذكرة التفاهم لا تعتبر الفصل في الموضوع ولا تعني البدء بالمشروع، إنما ستتبعها جوانب قانونية ولوجستية منها العقود الاستثمارية وغيرها".

وذكر جهاد، أن "الوزارة لا يمكن أن تتعاقد مع شركة ليس لها وجود في خارطة الشركات النفطية، أو غير عاملة في هذا المجال، لأن هذه الامور يتم متابعتها قبل توقيع العقود الاستثمارية"، مبيناً أن "أغلب الشركات العاملة بالاستثمارات النفطية في العراق تكون على شكل ائتلافات لتتمكن من تغطية متطلبات العقود الموقعة مع وزارة النفط".

على صعيد متصل أكد مكتب نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة، حسين الشهرستاني، ما ذهبت إليه وزارة النفط، عاداً أن "الفرق كبير بين عقود الاستثمار ومذكرة التفاهم التي وقعت مع الشركة السويسرية"، وأن الموضوع معها "لا يعتبر نهائياً وحاسماً".

وقال الناطق باسم مكتب نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة، فيصل عبد الله، في حديث إلى (المدى برس)، إن "الفرق كبير بين عقود الاستثمار التي تشمل التجهيز والبناء والتشغيل والتأهيل، ومذكرة التفاهم"، مضيفاً أن "ما تم توقيعه مع شركة سا تارم السويسرية هو مذكرة تفاهم".

وأوضح عبد الله، أن من "حق الشركات الموقعة لمذكرات التفاهم أخذ الوقت للبحث عن شريك لتشكيل ائتلاف وطريقة تؤمن لها تنفيذ العقد"، مشدداً على أن "الموضوع لا يعتبر نهائياً وحاسماً لدخول تلك الشركة في تنفيذ المشروع المتوقع تنفيذه في محافظة ميسان".

يذكر أن الخبير العراقي المغترب، مثنى كبة، حاصل على شهادة الدكتوراه من جامعة لندن، في الهندسة الكهربائية، وكان أستاذاً مساعداً ورئيس قسم الهندسة الكهربائية في كلية الهندسة جامعة بغداد لمدة 16 عاماً، قبل أن يضطر للهجرة إلى الخارج سنة 1978 ويستقر في سويسرا.

 

مستشار للمالكي يؤكد وصول العجز بموازنة 2014 لـ30%

 

2013/12/15

المدى برس/ بغداد

عزت هيئة المستشارين في مجلس الوزراء، اليوم الأحد، "العجز الكبير" بمشروع موازنة عام 2014 المقبل البالغ 30%، إلى الطلبات "الكبيرة" التي وصلت لوزارة المالية، مبينةً أن اللجنة الوزارية المكلفة بمراجعتها تسعى لمقترح "عملي" يعالج ذلك تمهيداً لإرسالها للبرلمان الاسبوع الجاري، في حين حمل عضو باللجنة المالية البرلمانية وزارة المالية والحكومة مسؤولية "العجز" الذي يؤثر "كثيراً" على المشاريع.

وقال رئيس هيئة المستشارين في مجلس الوزراء، ثامر الغضبان، في حديث إلى صحيفة (المدى)، إن هناك "بعض الأمور التي يجب التحقق من معالجتها في الموازنة العامة للدولة، منها الطلبات الكبيرة التي وصلت لوزارة المالية مسببة عجزاً كبيراً"، مشيراً إلى أن "اللجنة الوزارية المكلفة بمراجعة الموازنة الاتحادية للعام 2014 المقبل، تواصل عملها للتقدم بمقترح عملي لمجلس الوزراء يعالج العجز الكبير فيها البالغ 30 بالمئة".

ودعا رئيس هيئة المستشارين، إلى "الفصل بين المشاكل العالقة بين إقليم كردستان والحكومة الاتحادية لتسريع إرسال الموازنة إلى مجلس النواب"، مرجحاً أن "يتم ذلك خلال الاسبوع الجاري".

وكانت وزارة المالية أعلنت، أواسط تشرين الأول 2013، عن إكمال موازنة العراق لعام 2014، وفي حين بينت أنها تبلغ 174 تريليون دينار، بعجز يصل إلى 27 تريليون، أكدت تشكيل لجنة في مجلس الوزراء، لتجاوز الملاحظات المسجلة عليها.

وفي السياق ذاته، رأى عضو باللجنة المالية البرلمانية، أن "العجز في موازنة 2014 افتراضي نجم عن تقدير سعر النفط بواقع 80 دولاراً، وتصدير يومي يبلغ ثلاثة ملايين برميل يومياً"، معتبراً أن "عمليات تصدير النفط لم تكن بالمستوى المطلوب بسبب تفجير الانابيب الناقلة من قبل المسلحين".

وقال عبد الأمير المياحي، في حديث إلى صحيفة (المدى)، إن "كلاً من وزارة المالية ومجلس الوزراء يتحملان عجز الموازنة"، مبيناً أن "إعداد الموازنة يحتاج إلى دقة في التفاصيل الحسابية ومنها احتساب سعر برميل النفط بـ70دولاراً".

وحذر النائب المياحي، الذي ينتمي لكتلة الأحرار التابعة للتيار الصدري، من "وجود عجز كبير بالموازنة واستمراره من دون معالجة لاسيما أنه بلغ في الموازنة السابقة 12 بالمئة"، عاداً أن ذلك "يؤثر كثيراً على المشاريع والموازنة الاستثمارية، لاسيما أن قانون الإدارة المالية يلزم الدولة إعلان إفلاسها إذا ما وصل عجزها المالي إلى 50 بالمئة".

يذكر أن موازنة عام 2013 ، بلغت 138 تريليون دينار، على أساس احتساب سعر برميل النفط بـ90 دولاراً، بكمية تصدير قدرها مليونين و900 ألف برميل يومياً.

وكانت رئاسة مجلس النواب طالبت بإرسال الموازنة العامة في منتصف تشرين الثاني المنصرم، أي قبل حلول العطلة التشريعية، لكن الحكومة لم تقم بذلك.

على صعيد متصل، ابدى خبير مالي واقتصادي، "خشيته من تحول العجز الافتراضي إلى فعلي يتم تمويله على حساب المشاريع الاستثمارية التي تقدر موازنتها بـ36 بالمئة".

وقال النائب السابق لرئيس البنك المركزي العراقي، مظهر محمد صالح، في حديث إلى صحيفة (المدى)، إن "العجز بالموازنة سيكون خطيراً على مشاريع البنى التحتية"، داعياً إلى "ايجاد مراكز تمويل، فيما لو تحول العجز إلى حقيقي، عن طريق الاقتراض الداخلي من قبل بعض المصارف المحلية أو من الأسواق والمصارف العالمية، برغم خطورة ذلك".

وشدد صالح، على ضرورة "تنويع مصادر الموازنة بالرسوم والضرائب، وعدم الاعتماد على ايرادات النفط التي تشكل حالياً 97 بالمئة من حجمها".

إلى ذلك وصف خبير اقتصادي، عجز موازنة 2014 بـ"الكبير"، معتبراً أنه "يدل على ضعف المهنية التي وضعتها وغياب الكفاءات الاقتصادية".

وذكر باسم انطوان، في حديث إلى صحيفة (المدى)، أن "الموازنات الاعتيادية تبدأ بعجز نسبته 10 بالمئة وتنتهي بفائض"، مستدركا "لكن مجالس المحافظات والوزارات لا تقوم بإعطاء الأرقام الدقيقة لمشاريعها على وفق الجدوى الاقتصادية، مع عدم تقديم الحسابات الختامية من قبل الحكومة في نهاية كل سنة ليتم من خلالها التعرف على حجم المشاريع المنجزة والمتلكئة والصرف الحقيقي".

ورأى انطوان، أن ذلك "يؤدي بالنتيجة إلى وجود العجز في موازنة كل سنة"، عازياً عجز الموازنة المقبلة إلى "احتساب سعر برميل النفط بـ90 دولاراً وفقاً لكميات تصديرية تقدر بأكثر من ثلاثة ملايين برميل يومياً".

وكشف الخبير الاقتصادي، عن "وجود أكثر من 6800 مشروع غير منفذة خلال سنتي 2012 و2013"، محذراً من أن "تأخير الموازنة في مجلس الوزراء سيؤثر على إقرارها في مجلس النواب وسيخضعها للمناكفات السياسية".

يذكر أن الحسابات الختامية تشكل "مشكلة سنوية مزمنة" من جراء عدم قيام الحكومة بتسلمها إلى البرلمان، وتضغط عليه لتمرير الموازنة من دونها، لتقديمها متأخرة، والحاجة الملحة لها لدوران عجلة الدولة، وهكذا تم إقرار الموازنات الماضية، واحدة تلو الأخرى، من دون معرفة الحسابات الختامية.

وكان رئيس ديوان الرقابة المالية، عبد الباسط تركي سعيد، قد عزا، في آذار من عام 2011 الماضي، تأخر الحسابات الختامية إلى تأخر وزارة المالية في إرسال الموازنات العامة بعد تجميعها من مؤسسات الإنفاق العام، التي غالبا ما تتأخر بدورها في إرسالها لوزارة المالية، مما يؤخر انجاز الحسابات في وزارة المالية ومن ثم تأخر إرسالها إلى ديوان الرقابة المالية للتدقيق.

في حين اتهمت عضوة اللجنة المالية النيابية، نجيبة نجيب، في حديث إلى (المدى برس) في (الثلاثين من تشرين الثاني 2013)، الحكومة بعدم الوفاء بتعهدها للبرلمان بشأن تزويده بحساباتها الختامية برغم موافقته على إطفاء السلف الحكومية البالغة نحو 33 مليار دولار سنة 2012 المنصرمة، وبأنها تواصل ارتكاب "مخالفة قانونية ودستورية" بهذا الشأن، وكشفت عن فقدان الكثير من الوثائق "المهمة والمفيدة" في إعداد تلك الحسابات نتيجة احتراقها خلال التفجير الذي تعرضت له وزارة المالية قبل ثلاث سنوات.

 

البصرة مدينة مريضة بنفطها يغزوها الريف والبادية

 

البصرة – مشرق عباس / الحياة

الإثنين ١٦ ديسمبر ٢٠١٣

يشعر الكاتب العراقي البصري سرمد الطائي بالحزن عندما يستمع الى زائر غريب يقول: «البصرة مدينة مريضة». يبحث في هواتفه عن أسماء مثقفين ومهندسين واطباء ورجال اعمال وشباب يتحدثون عن المدينة التي ترفض الخضوع لمنطق الموت، على رغم هرم شوارعها، وانتحار نخيلها، وتجذر الفساد في مفاصلها.

يقول الطائي بإلحاح: «هؤلاء هم البصرة، وليست المباني المتهالكة وجبال القمامة. هؤلاء هم روح المدينة التي لن يستطيع غريب التوصل اليها قبل المرور بعوائق تحمي بقاياها من غزوات الريف والبادية».

من القرنة (شمال البصرة) حيث اللقاء المهيب لنهري دجلة والفرات الى تلك الاطلالة الساحرة على الخليج، تبدو المدينة التي فيها 80 في المئة من نفط العراق، غارقة في تناقضات عجيبة. إلى جانب حقول النفط التي تنبثق نيرانها في كل مكان، تبدو شواطئ شط العرب غريبة عن نخيلها الذي قضت عليه الحروب، وجارت عليه مياه الخليج، وتجاور الفنادق القليلة كبرى شركات النفط العالمية... وتفشل البصرة في توفير ماء صالح للشرب.

محافظ المدينة ماجد النصراوي، وهو طبيب كان يعيش في استراليا، يصر ان يخرج ملفات مشاريع «تلحق البصرة بمدن العالم المتطورة، وتسبق اربيل في استثماراتها».

يقول النصراوي لـ «الحياة»: «نمتلك كل المقومات، لكن الفساد والتناحر السياسي، وجور السلطات في بغداد عائق. اليوم لن نسمح لأحد بسلب البصرة حقها في اختيار طريقها كمدينة كبرى. نحن مستعدون لكل شيء من اجل حماية حقوقنا حتى لو اضطررنا الى قطع النفط».

تبدو لهجة المحافظ متفائلة، على رغم مستوى الخراب المرعب في كل مفاصل البصرة ، يقول: «تعاقدنا مع شركة هيل العالمية للاشراف على الاعمار. لن يكون بإمكاني او امكان اي حكومة مقبلة ان ترسي المشاريع على اساس المحسوبية والفساد. تنظيف البصرة او بناء مشاريع عملاقة، مثل الوسط التجاري على شط العرب، وتحلية مياه البحر وبناء السدود والكهرباء ستكون مهمة الشركة العالمية المختصة».

موازنة البترودولار التي خصصت للمدن المنتجة للنفط (5 دولارات عن كل برميل)، وفرت للبصرة موازنة كبيرة تصل الى 5 بلايين دولار عام 2014، يضاف اليها نحو 3 بلايين دولار مدورة من الاعوام السابقة، وهذا المبلغ، يقول النصراوي، كافٍ للبدء بتنفيذ مشاريع كبرى تم التعاقد عليها اخيراً.

لكن القضية لا تبدو مقترنة بالمشاريع العملاقة، فالبصرة الحقيقية، حيث العشار والمعقل والتنومة والزبير وابو الخصيب والجنينة وساحل شط العرب، تختفي اليوم خلف مدن الصفيح، والأحياء العشوائية تتسرطن بشكل مخيف في كل مكان. مهاجرون قادمون من المحافظات الأخرى، وفقراء لم يجدوا مأوى بعد عام 2003 احتلوا كل بقة ارض خالية.

تلك مشكلة مركبة في رأي النصراوي، البصرة في حاجة الى امكانات كبيرة لاعادة توطين عشرات آلاف العائلات وتوفير مساكن لها عبر استحداث احياء جديدة، فضلاً عن أن ضغوطاً سياسية تحاول في استثمار هذه المشكلة، لكسب الاصوات.

من مطعم لبناني عائم، لا يؤمه معظم اهالي البصرة، تبدو المدينة مختلفة: سلسلة قصور رائعة شيدها الرئيس العراقي الراحل صدام حسين تطرح اسئلة كثيرة، ليس عن استمرار اقتطاع شواطئ شط العرب وحرمان اهالي البصرة، منها حتى بعد عشر سنوات من رحيل النظام، بل لامتلاك المدينة امكانات سياحية كبيرة لم تسعَ الانظمة المتعاقبة إلى استثمارها.

في سوق الجزائر التي تعكس نفوذ الطائفة الشيخية او «الاحسائية» المالي، تظهر البصرة اجمل ما فيها، لسان اهلها الذي لا تفارقه عذوبة كلمة «حبوبي» تحية للضيف. نقيع التمر واصنافه البرحي والخضراوي والحلاوي، وحلاوة «نهرخوز»، وبائع اسمر يقول: «اذا قرر الاسلاميون اعادة فتح شارع الوطن، وهو شارع الليل وصالات السينما والمطاعم التي تقدم المشروبات، سأصدق حينها انهم ينوون اعادة بناء المدينة. البائع يصف البصرة، التي يتذكرها ولا يراها، بأنها «ثقافة ومدنية وشعر وسمر واغاني الخشابة، سنة وشيعة ومسيحيين وصابئة، ومساجد تاريخية وحسينيات ومواكب عزاء، واديرة، ومعابد، وشط وسمك وتمر.

:::